العامرية المغربية

Alameria@hotmail.fr منتدى عربي مسلم Amermoslim@yahoo.fr

المواضيع الأخيرة

» رفع مستوى التهديد الأمني في بريطانيا إلى "حرج" 29 جريح لحد الآن بعد إعلان الدولة الإسلامية تبنيها للعملية
السبت 16 سبتمبر 2017 - 0:20 من طرف omar

» الدولة الإسلامية في العراق والشام تتبنا تفجير العبوة الناسفة بمترو أنفاق في لندن نفذته شابة تابعة الدولة
الجمعة 15 سبتمبر 2017 - 23:26 من طرف omar

» 44 عملية استشهادية نفذها مقاتلون من الدولة الإسلامية في العراق و سوريا أغسطس 2017
الجمعة 15 سبتمبر 2017 - 18:40 من طرف omar

» حصة أوقات الصلاة شهر محرم لعام 1439 هـ الموافق شتمبر أكتوبر 2017 م توقيت جرينيتش GMT تطوان المغرب
الجمعة 15 سبتمبر 2017 - 1:39 من طرف omar

» المتابعة الأميرة سحاب ال سعود لحساب العامرية المغربية على التواصل الإجتماعي تويتر وحسابها الخاص
الجمعة 15 سبتمبر 2017 - 1:33 من طرف omar

» مساء يوم السبت 9 محرم 1439هـ الموافق 30 شتمبر 2017م المغرب يعود إلى توقيت غرينيتش نقص 60 دقيقة
الخميس 14 سبتمبر 2017 - 21:11 من طرف omar

» مسؤول أممي: ما يجري في ميانمار أشبه بـتطهير عرقي
الإثنين 11 سبتمبر 2017 - 20:59 من طرف omar

» هجوم مسلح على مقر لحزب رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني
الإثنين 11 سبتمبر 2017 - 20:42 من طرف omar

» منظمة الشرطة الجنائية الدولية الإنتربول تشطب القرضاوي ووجدي غنيم وعاصم عبد الماجد من قائمة المطلوبين
الإثنين 11 سبتمبر 2017 - 19:34 من طرف omar

» هجوم العريش انفجار سيارة تبعه هجوم مسلح يخلف 18 قتيل من بينهم ضباط والدولة الإسلامية تعلن مسئوليتها عن الهجوم
الإثنين 11 سبتمبر 2017 - 18:33 من طرف omar

» علماء الآثار المصريون عثرو على قبرا يبلغ عمره 3500 سنة مع تماثيل ومومياوات ومجوهرات بالقرب من مدينة النيل لوكسور
السبت 9 سبتمبر 2017 - 22:02 من طرف omar

» الطاجيكي غولمرود حليموف أبرز قادة تنظيم الدولة الإسلامية تعلن روسيا مقتله مع 40 مسلحا والدولة لم تأكد
السبت 9 سبتمبر 2017 - 21:33 من طرف omar

آخر المواضيع بالصور

صور داخل الكعبة المشرفة

ما لا تعرفه عن الحجر الأسود

ما لا تعرفه عن غار حراء

/

/

/

/

خاص الكاريكاتير العامرية


منتدى تابع العامرية المغربية كاريكاتير

معلومات داخل المنتدى

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني
/
/
/

أضرب أقصف أضرب تل أبيب

الله لا إله الا هو الحي القيوم

رمضان ياليتك دوما قريبا

يا نبي سلام عليك ماهر زين

واعظٌ من أهل السنة تطوان

رسالة من الدولة الإسلامية

ساعة مع قصار السور

القيمة المنتدى العامرية



المنتدى العامرية المغربية

Kaspersky Kav+Kis

Kaspersky

حصة أوقات الصلاة شهريا

إخراج الزكاة عام 1437 هـ

موقع خاص بالزكاة

المواقع والمنتديات المفضلة

تواصل الإجتماعي تويتر
/
تواصل اجتماعي فيس بوك
/
الموقع محرك البحث جوجل
/
يعرفك على المواقع الأولى
/
الموقع msn شمال افريقيا
/
الموقع اليوتيوب الفيديو
/
موقع ياهو أحدث الاخبار
/
ويكيبيديا الموسوعة الحرة
/
موقع دايلي موسيون الفيديو
/

صفحتنا على المواقع التواصل

صفحة العامرية فيس بوك

جوليو ريجيني الطالب دكتوراه في الفلسفة اقتلعت أظافر يديه وأقدامه

شاطر
avatar
bc-1000

تاريخ التسجيل : 01/05/2010
عدد المساهمات : 342
تاريخ الميلاد : 08/04/1969
العمر : 48

جوليو ريجيني الطالب دكتوراه في الفلسفة اقتلعت أظافر يديه وأقدامه

مُساهمة من طرف bc-1000 في الأحد 10 أبريل 2016 - 16:20

2016-2


خمسة إجراءات تصعيدية ضد القاهرة
قد تلجأ لها روما بعد فشل تحقيقات مقتل ريجيني


قال وزير الخارجية باولو جنتيلوني أمس السبت 9 أبريل، إن استدعاء سفير بلاده في القاهرة للتشاور ما هو إلا خطوة أولى ستتبعها خطوات قادمة تدرسها الحكومة بعد فشل اجتماعات الوفد القضائي والأمني المصري في روما.
ويأتي ذلك بعد الاجتماعات التي استمرت على مدار يومي الخميس والجمعة الماضيين مع المحققين الإيطاليين بشأن التحقيقات الجارية لمعرفة ملابسات مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة، والتي لم يقدّم المصريون خلالها المعلومات التي تطلبها النيابة العامة في روما منذ نحو شهرين.

جوليو ريجيني كان طالب دكتوراه إيطالي في جامعة كامبردج قتل في مصر بعد اختطافه في 25 ماي 2016 وكان ريجيني متقدما كطالب لدرجة الفلسفة في كلية جيرتون في كامبردج ويبحث في إتحادات العمال المستقلة، نشأ في فيوميتشيلو، بلدة في مقاطعة أوديني شمال شرق إيطاليا.


في 3 فبراير 2016 عُثر على جثة جوليو ريجيني على مشارف القاهرة في مصرف بجانب طريق القاهرة الإسكندرية السريع  المعروف بالطريق الصحراوي، وكانت جثته مشوهة وقد ظهرت علي جسده آثار تعذيب شديد مروع : كدمات وسحجات في جميع أنحاء الجسم نتجت عن ضرب مبرح ووحشي، ورضات ممتدة نتجت من ركلات ولكمات واعتداءات باستخدام عصا، وقد اقتلعت أظافر يديه وأقدامه من التعديب، كما وجد في جسده أكثر من عشرين كسراً في العظام بينهم سبعة كسور في أضلاع الصدر، وكانت كل أصابعه مكسورة وكذلك لوحي كتفيه، وظهر علي الجثه أيضاً طعنات متعددة في شني أنحاء الجسد وحتي في أخمص القدمين، كما ظهر علي الجسم كله العديد من القطوع والجروح نتجت عن آلة حادة يشتبه في أن تكون موس حلاقة، كما كانت آذانه وأنفه مشوهين، وظهرت آثار حرق بالسجائر شملت الجسم كله، وعلامات صعق كهربائي على أعضاؤه التناسلية، وحدوث نزيف في الدماغ وكسر أو التواء في فقرات العنق تسبب أخيراً في الموت. تشتبه الأجهزة الأمنية في حكومة عبد الفتاح السيسي في تورطها بقوة في مقتل ريجيني بسبب أنشطته البحثية وميوله السياسية اليسارية، على الرغم من أن وسائل الإعلام المصرية والحكومة تنفي ذلك وتدعي أن عملاء سريين متخفيين منتمين لجماعة الإخوان المسلمين قد نفذوا تلك الجريمة لأجل إحراج الحكومة المصرية.

أجرى مسؤولون ايطاليون ومصريون تحقيقات تشريحية منفصلة في أسباب وفاة ريجيني مع طبيب شرعي رسمي مصري وتقرر في يوم 1 مارس 2016 أنه تم استجواب وتعذيب ريجيني لمدة تصل إلى سبعة أيام وعلى فترات من 10-14 ساعة قبل أن يقتل في نهاية المطاف.
ولم يتم الإعلان عن تقارير التشريح المصرية ولا الايطالية للجمهور حتى الان.

أثار تعذيب ومقتل ريجيني غضبا دوليا، وقام 4500 من الأكاديميين بالتوقيع على عريضة تدعو إلى إجراء تحقيق في وفاته وفي العديد من حالات الاختفاء التي تجري كل شهر في مصر.

وسائل إعلام إيطالية بدأت تتحدث عن الإجراءات التصعيدية التي قد تتخذها إيطاليا للضغط على القاهرة للوصول للحقيقة في قضية ريجيني الذي عثر على جثته في 3 فبراير 2016 على طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي بعد اختفائه في 25 يناير 2016.

صحيفة لاستامبا تقول إن استدعاء السفير الإيطالي، وإن كان لا يعد قطعاً للعلاقات مع مصر، إلا أنه له رمزية كبيرة في لغة الدبلوماسية، لافتة إلى أن هناك العديد من الاحتمالات الدبلوماسية للضغط على المصريين.


تشير الصحيفة إلى أن أول تدخل قد يتعلق بالتبادل الثقافي بين البلدين، كأن تحذر روما الطلاب والباحثين مثل جوليو ريجيني، ممن يعتزمون قضاء فترة الدراسة في مصر من فعل ذلك.
أو تعلق روما، مؤقتاً، البرامج الثنائية في قطاع الثقافة والجامعات.

أما فيما يتعلق بالسياحة -تتابع "لاستامبا" قد تكون الضربة المؤثرة صدور قرار من الخارجية الإيطالية إعلان مصر بلد "غير آمن"، وعليه عدم النصح بالسفر وقضاء الإجازات بين الأهرامات والبحر الأحمر.

سياسيًّا، من الممكن أن يتم تجميد العلاقات السياسية، كأن يتم تخفيض مستوى الاتصالات مع القاهرة، وتشرح الصحيفة "لن يشارك وزراؤنا بعدها في أي لقاءات تعقد في مصر وإنما شخصيات ليست رفيعة"، أو عبر منع شخصيات سياسية مصرية من السفر لإيطاليا.
وتقول الصحيفة إن ما يبدو مؤكداً هو أن لقاء القمة بين إيطاليا ومصر لن يعقد كما كان مقرراً، فيما تستبعد اللجوء إلى إجراءات تجارية مثل العقوبات وإن كانت فرضية تم تداولها في الأيام الماضية.
من جهة أخرى، قال بييرفيرديناندو كازيني رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشيوخ الإيطالي إن قائمة الإجراءات الرمزية ضد مصر في قضية ريجيني قد نفدت، ويجب تبني إجراءات جديدة، ومنها "على سبيل المثال إدراج مصر في القائمة السوداء للدول الخطيرة التي تصدرها الخارجية الإيطالية، ونصح سائحينا وباحثينا بعدم السفر إلى مصر".
وتابع كازيني، في تصريحات لصحيفة "الميساجيرو"، "على مدار شهرين تم الاستهزاء بنا باختراع حقائق مريحة سرعان ما اتضح أنها غير ممكنة، وعبر التضليل حتى مع محققينا".
ويضيف "لقد أخطأ المصريون باعتبار زيارتهم إلى روما مجرد نزهة".

أخيرا يطالب كازيني بتجميد الاتفاقات التجارية والاقتصادية مع مصر، قائلا "سيكون مؤشرا سلبيا لمصر أن تعمل في البحر المتوسط في ظل جمود مع دولة مثل إيطاليا، خصوصا إذا كان الإتحاد الأوروبي مشاركا في قراراتنا .

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 21 سبتمبر 2017 - 11:32